موقع البليغ للشعر العربي

قصيدة: لبنان

شارك القصيدة:

لبنان .. تنكِر عيني ما رُزِئت به
وكلّ ما فيك .. للنكران نكران
قم أيّد الحقّ .. لا تصمت لطائفةٍ
للدّس يسعى بها باغٍ وخوّان
قد حاربت عنتًا واستهترت صلفًا
والشّر ديدنه بغيٌ وطغيان
مآربٌ بارك الشيطانُ غايتَها
وهل يبارك إلّا الشّر شيطانُ ؟
كم كان يُخفِي النوايا وهي سيئةٌ
حتّى جلاها من الأعمال برهان
والحقّ كالشمس في رأد الضحى سطعت
لن يمحقَ الحقَّ بالبهتان بهتان
وكلّ ذي عنَتٍ أو كلّ ذي صلَفٍ
إلى الدّم الحرّ كالسّفّاح ظمآن
مآله في غدٍ والحقّ منتصرٌ
في آخر الشوط خذلانٌ وخسران
الطائفيّاتُ داءٌ قد أُصِبت به
وصعّد الداء أحزابٌ وأديانُ
لبنان وجهك وجهٌ ليس نعرفه
وكان بالأمس يسبي وهو فتّان
وكلّ ما فيك قد زالت روائعُه
لا البحرُ بحرٌ ولا الشطآنُ شطآنُ
ولا الخمائل مثل الأمس ضاحكةٌ
بها الورودُ ولا الأغصانُ أغصان
طوى الربيعُ على خديك صفحتَه
وغاب عن وجهك المحبوب نيسان
ابقى على إضطلاع
الرسالة الإخبارية
جميع حقوق الطبع محفوظة © 2020.