موقع البليغ للشعر العربي

قصيدة: شيء لا يقال

شارك القصيدة:

شيماءُ
في عينيكِ شيء لا يُقالْ
.
وهنا بقلبي ألفُ شيءٍ لستُ أدري كنههُ
وعلى فمي سكتَ السؤالْ
.
شيءٌ يشدُ الروحَ نحوكِ
فارحميني
ذلك الشيءُ احتلالْ
.
لست أدري
هل ترى تدرينَ ماذا بيننا
ولمَ تَخَبَأ شيئنا
في السر واصطبغَ المحالْ
.
لست أدري
غير عينيكِ تجرعني النِصالْ
.
هل كان حباً
أم شقوة طفلةٍ ؟!
أم ترى كان افتعالْ
.
شيماءُ
في عينيكِ شيء لا يقالْ
وعلى فمي سكتَ السؤالْ
.
شيماءُ هل هذا
هو الصمتُ الذي يأتي قُبيل العاصفةْ
أم صمتكِ المفتوح
يغرق في سواحله الدلالْ
.
فلمَ رأيتُ نوارساً
في بحر عينيكِ كلاماً،خائفةْ
والعاطفةْ
تلقي اعترافاً بالجنونِ عليَّ
في قدس ابتهالْ
.
فمشيتُ يسري في دمي لهبٌ
ويمشي داخلي ألف احتمالْ
.
أنا و الطريق
فلا أرى إلا عيونكِ مرفأي
وشواطئي
لا تنكري ما بيننا
إني ولدتُ وداخلي ألف اشتعالْ
.
شيماءُ ما ذنبي
وفي عينيكِ شيء لا يقالْ
.
شيماءُ
كيف على فمي سكت السؤالْ.
ابقى على إضطلاع
الرسالة الإخبارية
جميع حقوق الطبع محفوظة © 2020.